4 ربيع الثاني 1438 05:06


فهمْتنِي غلط


الانسان مُعرّض للخطأ ومعرّض لسوء الفهمْ من قِبلْ الاخرين مهما يكن الاخرين على اختلاف فهمهم وثقافتهم وذكائهم ونوياهم، نحن بشر وعلينا حسن الظن ما لنْ يثبتْ سواه. تري هل نحن مسئولين عن الفهم الخاطئ للآخرين؟ وهل نحن مسئولين عن تفسير ما يفهمون؟ نحن مسئولون عِندما نخطئ بقصد او بغير قصد نحن مسئولون أن نبادر بالاعتذار، وآلآجمل آن يتقبل الشخص ذالك الاعتذار.
يقول أطباء النفس: (إن الذي يفهم الآخرين يمتلك علماً، والذي يفهم نفسه يملك حكمة)، فهم الاخرين ليس بالأمر السهل والمتاح لكثير من الناس، والأهم فهم الانسان لنفسه وكيف تتصرف وكيف يسيء الاخرين فهمها. للأسف البعض حين يسيء الفهم يغضب ويتمادى بالغضب إلى أفعال لا تحمد عقباها لماذا لا يكبح جماح نفسه ويروضها. اليس هذا أجدر وأولي من التصرف الغير الحسن وذلك لعدم فهمك للمعلومة الصحيحة او الاستقبال الخاطئ من الشخص الاخر.
أستغرب من الذين يستطيعون قراءة أفكار ونوايا الاخرين ويبنون عليها قرارتهم الاجدر بهم أنْ يتريثوا ولا يحكموا على النوايا دونما السؤال الذي يطرحه الكثير من الناس حين يلتبس عليه الفهم (وش قصدك)، قبل الغضب والزعل استفسر ما لمْ تنوي الفرِاق ووضع الحواجز. أن نفهم جيداً قبل أن نأخذ أي ردة فعل لأننا ندرك أن أي فعل قد يصدر عن أي انسان تكون له مسببات ربما تكون كارثية تبقي في القلب والعقل وفي سجل التاريخ.
وأستغرب كثيراً من الذين لا يجيدون فن الاستماع للآخرين ومعرفة ماذا يريدون فعدم الانصات يعني عدم الفهم فكيف تفهم وأنت وأنتِ لمْ تنصوا الكثير منا لا يملك مهارة الانصات والاصغاء الجيد للآخرين وهذا لا يقتصر على هذا الموضوع بلْ على كافة مواضيع الحياة. وفي المقابل هناك من يدرك عواقب الفهم الخاطئ فلا يتردد في معرفة قصد الطرف الاخر.
وختاماً حين تشعر إنك فهمتْ خطاء ما الذي يضر أنْ تستفسر ويستقيم الحال، لسنا بحاجه الى لسوء الفهم نحن بحاجه الي الفهم الصحيح لتصفي القلوب وتشرق الشمس ويعم السلام بين الناس أرهقنا سوء الفهم، واتعبَ حالنا ما تخفية القلوب والعقول.


عثمان بن حمد أباالخيل

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 790


خدمات المحتوى


التعليقات
#12266 Jordan [M&M # موسى موسى - عمان - الأردن]
2.50/5 (4 صوت)

5 ربيع الثاني 1438 12:46
شكرا لك استاذنا الفاضل عثمان ابا الخيل على تذكيرك الدائم لنا بمواضيع ذات اهميه عاليه في حياتنا اليوميه ونتعرض لها بشكل كبير ومستمر .
فيجب التماس العذر دائما بالمواضيع التي تتطرح من قبل العامه اما شخصيه او عمليه او اجتماعيه وخصوصا الامور التي قد تفهم بالغلط والتي لا يتم اعطاء فرصه لتبرير الموقف فيها ويكون اثقل شيء في هذه المواقف عندما يكون الشخص الذي يفهم الامور بالغلط لايعطي اي فرصه او حتى يسمع او يتحرى او يستخطي نفسه وذالك للتعجل والتسرع بفهم الامور بالغلط .
ويجب ان يكون الانسان متحلي بالصبر وسعة الصدر واعطاء الفرصه للاشخاص التي تكون لها علاقات حميمه او صلة قرابه او صداقه او اخوه او معرفه وذالك للتسامح وحسب ديننا وشرعنا وسنة نبينا ولما فيه الخير للجميع .
شكرا لك استاذنا عثمان ابا الخيل

[M&M # موسى موسى - عمان - الأردن]

عثمان بن حمد أباالخيل
عثمان بن حمد أباالخيل

تقييم
3.75/10 (6 صوت)