14 شعبان 1439 03:15





عزيزي المنهج: متى ترتدي رقميتك؟

جميعنا نعايش المشاريع التنموية العملاقة في المملكة العربية السعودية، ونتفق على وجود مساعي حثيثة في التطوير والقيادة التطويرية لصناعة جيل ذكي، تنموي، متمكن، واثق.
وأخذ التوجه نحو الرقمية يخط أولى خطواته الواثقة من خلال مشاريع أبرزها مشروع حكومة بلا ورق، وامتد ذلك ليشمل كافة القطاعات والميادين ولاسيما الحيوية منها كالصحة والتعليم، ويرنو تطوير قطاع التعليم ليستحوذ على نصيب الأسد في التطوير، لأهميته وحساسيته ولأنه الممول للطاقات البشرية لكافة الأنظمة الأخرى، والمناهج الدراسية هي من تصنع هؤلاء الكوادر بأسسها وفلسفتها وثقافتها ومكوناتها، وإن الإصلاح في المناهج يسْرع في اصلاح القطاعات الأخرى، ويجب علينا أن نضع تساؤلات أين موقع المنهج من التطوير؟ إلى أن تسير مناهجنا الحالية؟ هل تتفق مناهجنا مع آمالنا وتطلعاتنا وهل تقودنا نحو الرقمية؟ .....
ولسنا هُنا لنزيد أصابع الاتهام الموجهة إلى المعلم, وعلى ذلك فلا نغفل دوره الحقيقي في تفعيل المنهج, ولمن يقرأ في المناهج الدراسية القائمة, يكاد يجزم بأن المناهج الدراسية بمنأى عن رؤى التطوير, وجاء بالتطوير على استحياء, وعلى مضض, وجزئياً, ولابد من أن نقنع المنهج بالتطوير الفعلي الجاد لمواكبة ما تسمو إليه المملكة العربية السعودية في رؤية 2030, وبحكم التخصص والاطلاع المستمر على مناهج الدراسات الاجتماعية والوطنية, عليها إمّا أن تخضع أو ترضخ للمحتوى التعليمي الرقمي, من خلال تمكينها من تضمين الاتجاهات الحديثة المعاصرة مثل (المواطنة الرقمية لصنع مواطن رقمي صالح كهدف أساسي عالمي في بناء المناهج) و(استثمار الاقتصاد الأخضر في وطننا الأخضر) و (التنمية المستدامة بيئياً واقتصادياً واجتماعياً) و(الطاقة المتجددة البديلة في ظل اعتماد الدولة على المصادر غير النفطية), وكذلك منهج المهارات الإدارية الذي يقُدم لطلبة التعليم الثانوي(نظام المقررات), من خلال فحص شخصي لا أكثر, نخلص بأنها تحتاج لمزيد من التطوير على الرغم من حداثة تطبيق هذا المنهج؛ إلا أنه يتطلب عليه اسقاط مستحدثات العصر في مضمونه من (إدارة بلا ورق- الحوكمة-الخصخصة)... إلخ.
وتعتبر مناهج الحاسب الآلي من أهم المناهج لقيادة المجتمع نحو الرقمية، ومازالت عن حزمة مايكروسوفت أوفيس ومكونات الحاسب الآلي، التي هي عبارة عن أبجديات استخدام الحاسب الآلي في التعليم، ولكن عزيزي المنهج أنت مسؤول عن ضخ طاقات تشغيل هذه الرؤية واستشراف مستقبل المستقبل، أين توجهك نحو التعلم الرقمي للمتعلم؟ وعلى مناهج الحاسب الآلي أن تهتم بـ(الذكاء الاصطناعي- الأمن السيبراني- الطباعة ثلاثية الأبعاد- البوك تشين- انترنت الأشياء- البيانات الضخمة Big Data)، كما أن المعني بتطوير المنهج عليه أن يضع الاتجاهات العالمية الرقمية المعاصرة نصب عينيه ويوليها اهتماماً صادقاً، ويبدأ بتقويم المنهج القائم والوقوف على نتائج التقويم ثم يقدم المنهج المطور، وأن تطوير المنهج نحو الرقمية ليس بالشيء الهين والجهد السهل، بل يحتاج سواعد فتية متكاتفة من الأنظمة الكبرى في الدولة للمشاركة مع نظام التعليم، هذا سيوفق في النجاح الرقمي بوجود معلم مثابر ومتعلّم صالح رقمي.
ونحن على ثقة -بإذن الله- بأن في صباح يوم عيد سيرتدي المنهج ثوبه الرقمي الزاهي.
.......
أفراح عباس المطيري - عنيزة

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 139


خدمات المحتوى


أفراح عباس المطيري
أفراح عباس المطيري

تقييم
8.32/10 (6 صوت)