الأخبار
أخـــــــبــــار عنـــــيــــــزة
أمير منطقة القصيم يرعى حفل تعليم عنيزة لتكريم المتفوقين ويدشن عددا من مرافق وبرامج الإدارة ق
أمير منطقة القصيم يرعى حفل تعليم عنيزة لتكريم المتفوقين ويدشن عددا من مرافق وبرامج الإدارة ق

20 رجب 1438 12:44
عنيزة اليوم : محمد الصييفي

رعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة القصيم مساء أمس الأحد 19/7/1438هـ الحفل السنوي الذي تقيمه إدارة التعليم بمحافظة عنيزة لتكريم الطلاب المتفوقين على جائزة الذكير في عامها الـ 31 في قاعة الشيخ محمد الذكير رحمه الله وذلك للعام الدراسي 1436-1437 هـ .

وكان في استقبال سموه سعادة محافظ عنيزة المكلف عبدالرحمن بن ابراهيم السليم وسعادة مدير التعليم بمحافظة عنيزة محمد بن سليمان الفريح والراعي للحفل الشيخ سليمان بن محمد الذكير وعدد من مديري التعليم بالمنطقة ومديري ورؤساء الجهات الحكومية والأهلية وجمع من أعيان وأهالي المحافظة ومنسوبي التعليم.

وفور وصوله دشن سموه أطلاق مسمى قاعة الشيخ محمد الذكير رحمه الله على مسرح تعليم عنيزة تقديرا لدعم أسرة الذكير للجائزة على مدى ال31 عاما الماضية. بعد ذلك تلا الطلاب المتفوقون النشيد الوطني، ثم ابتدىء الحفل بتلاوة من القرآن الكريم بصوت الطالب خالد حمود العتيبي ، ثم ألقى الأستاذ محمد النصار مشرف التوجيه والإرشاد كلمة إدارة التعليم والتي عبر فيها نيابة عن منسوبي تعليم عنيزة عن سعادتهم بتشريف صاحب السمو أمير القصيم للحفل مثنيا على جهود سموه الصادقة في تنمية المنطقة وتطورها في جميع المجالات ومجال التعليم بشكل خاص وهو الأمر الغير مستغرب من قادة هذه البلاد مملكة الأمن والاستقرار والوحدة والصلاح والإصلاح. وأشار النصار إلى أن المتفوقون هم عماد الأمة ومستقبلها في نموها وازدهارها داعيا إياهم إلى المحافظة على مكتسبات هذا الوطن الذي ينعمون فيه بالتكريم والتقدير.

بعد ذلك ثم دشن سمو أمير منطقة القصيم المعارض الإلكترونية لبرنامجي “رفق-خصائص النمو” . تلا ذلك كلمة للطلاب المتفوقين ألقاها نيابة عنهم الطالب عبدالرحمن بن عبدالله النقيدان والتي أثنى خلالها على تشريف سموه للحفل موجها خلالها رسائل للمعلمين والآباء، ولإسرة الذكير، ولزملائه الطلاب المتفوقين.

تلا ذلك عرض لأوبريت يد بيضاء من تقديم الطالبين خالد المنصور وعبدالله السلامة وإنشاد وأداء الطلاب عبدالله العريني وحمود المقبل وعبدالله الحركان وفيصل المذن وإخراج مشرف النشاط الثقافي الأستاذ إبراهيم الفراج. بعد ذلك رعى سمو أير القصيم توقيع تحديث مذكرة الشراكة بين تعليم عنيزة وأسرة الذكير لدعم الجائزة. ثم قام سموه بتدشين مسمى قاعة عبدالرحمن العليان على القاعة الكبرى بالإدارة وفاء لجهوده كأول مدير تعليم في محافظة عنيزة.

وبعد انتهاء الحفل أثنى فيها على استمرار دعم أسرة الذكير للجائزة كما أشاد سموه في تصريح لوسائل الإعلام بمبادرة تعليم عنيزة أطلاق اسمي الذكير والعليان على قاعات الإدارة مشيرا إلى أن محافظة عنيزة من المبادرين دائما بالوفاء لمن يستحق الوفاء.

وبين سموه أن هناك إجماع في المجلس التعليمي في المنطقة على تسمية قارعات ومرافق إدارات التعليم في محافظات المنطقة بأسماء رجال الأعمال الداعمين تخليدا لذكراهم وتقديرا لبذلهم وعطائهم مشيرا إلى أننا نعيش ولله في هذه الدولة دولة الوفاء والتقدير ومؤكدا على أن المملكة العربية السعودية تراهن على بناء الإنسان عبر دعم قطاع التعليم والذي يستحوذ على الجزء الأكبر من ميزانية الدولة. كما أشار سموه إلى أن محافظة عنيزة من المبادرين دئما بالوفاء لمن يستحق الوفاء.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 239


خدمات المحتوى


تقييم
0.00/10 (0 صوت)