الأخبار
أخــــبـــــــار القصـــــــيم
أمير القصيم: كل مسؤول محمل أمانة ولي الأمر لتفقد أحوال المواطنين والبحث عن احتياجاتهم
أمير القصيم: كل مسؤول محمل أمانة ولي الأمر لتفقد أحوال المواطنين والبحث عن احتياجاتهم
دشن مشاريع تنموية في مركز شري بـ100 مليون ريال

22 شعبان 1438 07:20
عنيزة اليوم : محمد العبيد




دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم مساء الثلاثاء في مركز شري , عدداً من المشاريع البلدية والصحية والتنموية والخيرية والبالغة تكلفتها حوالي 100 مليون ريال , بحضور وكيل أمارة المنطقة المساعد للشؤون التنموية الدكتور عبدالرحمن الوزان ، ومدير شرطة المنطقة اللواء بدر الطالب ومدير عام الصحة بالمنطقة مطلق الخمعلي ومدير عام خدمات المياه بالمنطقة المكلف عبد العزيز المسند ورئيس مركز شري عبدالله الدهيمان ومسؤولي وأهالي المركز .

حيث ابتدأ سموه جولته بتدشين المركز الصحي لشري والذي أنشئ بتكلفة إجمالية قدرها ثلاثة ملايين ريال على مساحة 2200 متر مربع , لخدمة أكثر من 3500 مواطن ومواطنة , بعد ذلك توجه سموه لتدشين محطة تنقية المياه المصغرة بتكلفة 4,7 أربعة ملايين وسبع مائة ألف ريال , وشبكة المياه بتكلفة 6 ملايين ريال والبئر الجديد للمركز بتكلفة 1,2 مليون ريال بإنتاج قدرة 1000م3 يومياً وبتكلفة إجمالية قدرها 12,4 مليون ريال , بعد ذلك توجه سموه للحفل المقام لتدشين المشاريع البلدية والخيرية والذي أنطلق بالسلام الملكي فور وصول سموه لمقر الحفل , بعد ذلك ألقى رئيس مركز شري عبدالله الدهيمان كلمة بين فيها بأن مركز شري وما حوله من قرى وهجر تشهد نمواً وارتقاءً في ظل دعم القيادة الرشيدة , وأن زيارة سموه تؤكد ذلك عن قرب والتي أتت لتلمس احتياجات المواطنين والسعي المتواصل لسموه في تلمس احتياجات المواطنين , وهو ما أنعكس على مركز شري من تطور ومشاريع تنموية , مقدماً شكره لصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم على زيارته وتدشينه لعدد من المشاريع التنموية لخدمة أهالي مركز شري .
بعد ذلك ألقى رئيس بلدية شري إبراهيم الخليفة كلمة بين فيها بأن زيارة سمو أمير منطقة القصيم عكست زيادة في العزم والإصرار لدى أبناء المركز لخدمة المواطنين , مؤكداً بأن متابعة سموه عكست التطور والنمو والبناء في المركز ومبيناً بأننا رهن إشارة توجيهات سموه لترجمتها وعكسها على أرض الواقع لنكون في طليعة الأوطان المتقدمة دائماً , بعد ذلك أنطلق أوبريت إنشادي بعنوان "يادار" , عقب ذلك دشن سمو أمير منطقة القصيم إلكترونياً المشاريع التنموية البلدية والخيرية , والتي شملت مشروع مبنى البلدية والمركز الحضاري والمسلخ الآلي وسوق الأنعام وعدد من الساحات والحدائق بمساحة 150 ألف م2 بالإضافة إلى عدد من الملاعب الرياضية بمساحة 25 الف م2 وكذلك مشروع سفلتة ورصف وإنارة شوارع في مركز شري والقرى التابعة بمساحة إجمالية 530 ألف م2 .
وفي ختام الحفل ، أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , بأن كل مسؤول سواءً كان أمير منطقة أو وزير أو مدير إدارة محمل أمانة ولي الأمر لتفقد أحوال المواطنين والبحث عن احتياجاتهم , مستذكراً سموه زيارته لمركز شري وما حوله قبل سنوات بقوله: قبل سنوات زرت مركز شري وبعض المراكز المحيطة به وكانت تلك المواقع بحاجة للعديد من الخدمات , واليوم بفضل الله أولاً ثم بدعم القيادة الرشيدة والمتابعة المستمرة من قبل سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ وجدنا مانحن عليه اليوم من افتتاح لمثل هذه المشاريع التنموية لخدمة المواطنين , مؤكداً سموه بأن أهالي هذه البلاد يستحقون كل خير يقدم لهم , وقيادتنا الرشيدة توكل لنا كل ما يخدم الموطنين وهو في رقابنا وذمتنا وأن مسؤوليتنا هي خدمتهم , وبين سموه بأنني لا أتذكر يوماً من الأيام كتبنا عن أي مشروع يهم المواطنين ورفع للقيادة الرشيدة وتم رفضه , بل أن جميع ما يهم المواطنين يتم إقراره سواءً من مشاريع بلدية أو صحية أو تعليمية وكل ما يتعلق بتنمية المناطق , بل تعدى ذلك إلى أنه يتم الاستفسار عن كل المشاريع والاحتياجات في المنطقة ليتم اعتمادها , مؤكداً سموه بأنه سعيد بتواجده في مكان يسكنه رجال يعتد بهم وفيهم كل خير وكرم ومروءة مقدماً شكره لرئيس مركز شري ورئيس بلديتها وجميع من في مركز شري من مسؤولين ومواطنين سائلاً المولى أن يوفق الجميع لكل ما يحبه ويرضاه .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 251


خدمات المحتوى


تقييم
0.00/10 (0 صوت)