الأخبار
أخـــــــبــــار عنـــــيــــــزة
سعادة وكيل محافظ عنيزة يدشن تعليم الكبار و حملة “ استقطاب الأميين ” في مول عنيزة.
 سعادة وكيل محافظ عنيزة يدشن  تعليم الكبار و حملة “ استقطاب الأميين ” في مول عنيزة.

11 شعبان 1439 02:01
عنيزة اليوم : رائد العود

نيابةً عن سعادة محافظ عنيزة، دشّن وكيل المحافظ / أ.سعد بن عبدالله السليم برفقة سعادة مدير تعليم عنيزة أ.محمد بن سليمان الفريح .. الحملة التي تبناها قسم تعليم الكبار (بنين / بنات) ” استقطاب الأميين والأميّات” في محافظة عنيزة لتحقيق الهدف الأكبر وهو أن تكون #عنيزة_بلا_أمية.

حضر الحفل الذي أُقيم يوم أمسٍ الخميس 10/ 8 / 1439 هـ في مول عنيزة، والذي حضره جمعٌ من القيادات التعليمية في الإدارة وعلى رأسهم سعادة المساعد لشؤون تعليم البنين أ.عبدالله بن علي القرزعي، كما شارك جميع الحضور هذه الفرحة والإنجاز وهذه الفعالية التي استمرت لمدة ساعتين (7 – 9 مساءً)، خُصصت الساعة الأولى للرجال والتي كانت بقيادة رئيس قسم تعليم الكبار أ.يوسف بن ناصر الجطيلي، ثم دُشن الحفل في الساعة الثانية بواسطة سعادة مساعدة مدير التعليم للشؤون تعليم البنات أ.لولوه بنت حمد الخميري برفقة القيادات النسائية بالإدارة وعلى رأسهم رئيسة قسم تعليم الكبيرات أ. عائشة بنت محمد الحميدان.

بدأت الفعالية بإطلاق صيحة عن الحملة، قام بها أبطال الكشافة، وبعد قص الشريط إيذاناً بإطلاق المشروع، إطلع الحضور على الأركان التي حوت إنتاج مدارس تعليم الكبار وبرامج الحي، واستمعوا إلى شرحٍ مفصل من مديري ومديرات المراكز المسائية، هذا وقد أُعجب الجميع بما رأوا. بدأت بعدها فقرات البرنامج بالسلام الملكي وفيديو مكتمل عن جهود القسم، وخُتم بتدشين سعادة الوكيل والمدير للحملة والتي إلتقط الجميع بعدها صورةً تذكارية.

درّاج عنيزة .. كان له مساهمةٌ فاعلة في هذه الحملة فكل الشكر والتقدير لجمال حضورهم، والشكر موصولٌ أيضاً لسعادة وكيل المحافظة على جهوده ودعمه ووقوفه دائماً مع المشاريع التي تخدم المحافظة.

الفريح بدوره قدم شكره لجميع من شارك في إنجاز هذا العمل، مثمناً و مقدراً الحرص الذي لمسه من المسؤولين في القسمين على تحقيق ماسعوا له من أهداف.

كما قدمت الخميري امتنانها للجهود الجبارة التي قام بها قسم تعليم الكبار ليصلوا إلى الأهداف المأمولة في السنوات القادمة للقضاء على الأميّة في المحافظة، كما أبدت سعادتها بتعريف المجتمع بأهداف الحملة بجميع أطيافه، وختمت بابداء إعجابها بما رأته من جهودٍ وإنجازات للحي المتعلم.

الجطيلي أثنى وشكر حضور سعادة الوكيل والمدير، مبدياً سعادته بما رأى من تفاعل من جميع الحضور، وأضاف بأن مشروع العقد العربي قد أُطلق بإدارة تعليم عنيزة هذا العام والذي يهدف لمحو الأمية بين المواطنين والمواطنات الذين تزيد أعمارهم عن 15 سنة، ويهدف المشروع (ومن خلال خمس مراحل) وتحديداً بعد خمس سنواتٍ من الآن إلى الإعلان عن تحرر عنيزة من الأمية بإذن الله، من خلال السعي إلى استعادة الريادة الحضارية عن طريق خطط وبرامج تستهدف التكامل بين المؤسسات التعليمية بمختلف أنواعها وبين تعليم الصغار وتعليم الكبار لإتاحة فرص التعلم المستمر مدى الحياة لاستدامة التنمية.

كما أبدت الحميدان تقديرها وامتنانها لقائدات المراكز وفرق العمل متمنيةً أن تحقق محافظة عنيزة الهدف الذي خططوا من أجله، وأخبرت في معرض حديثها بأنه تم الانتهاء من المراحل الثلاث الأولى، وتم استقطاب الأميين والأميات في أماكن تواجدهم واقناعهم بالإلتحاق بالبرامج التعليمية المناسبة لهم انطلاقاً من رؤية المشروع وهي : مواطنٌ متحرر من الأمية، فاعل، تنموي، متعدد القدرات للقيام بالمهام المجتمعية المتعددة والعيش في عصر المعرفة، وختمت بأنها تتطلع للمزيد من الجهد والنتائج المفرحة لهذا المشروع.

تعليم عنيزة قطف البارحة أولى ثمرات المشروع وشارك الجميع فرحتهم .. كلنا نقف فخراً واعجاباً بجهودكم.

شكراً لتعليم الكبار بقسميه (بنين / بنات)، شكراً لجميع المشرفين والمشرفات والإداريين والإداريات وفرق العمل الذين ساهموا في إنجاح هذه الفعالية وإظهارها بهذا الإتقان.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 460


خدمات المحتوى


تقييم
1.00/10 (2 صوت)