الأخبار
أخــــبـــــــار القصـــــــيم
مدير جامعة القصيم يدشن عددا من الخدمات الإلكترونية ويشدد على الأمن الإلكتروني والتشفير والحماية
مدير جامعة القصيم يدشن عددا من الخدمات الإلكترونية ويشدد على الأمن الإلكتروني والتشفير والحماية
خلال افتتاحه مقر عمادة تقنية المعلومات

16 جمادى الأول 1440 05:10
عنيزة اليوم :



افتتح معالي الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود مدير جامعة القصيم مساء يوم أمس الإثنين الموافق 15/5/1440هـ، المقر الجديد لعمادة تقنية المعلومات بالمدينة الجامعية بالمليداء، حيث شدد معاليه على أهمية تقديم أرقى الخدمات لكافة منسوبي الجامعة وزائري موقعها الإلكتروني، والتركيز على كل ما يتعلق بجوانب الأمن الإلكتروني والتشفير وحماية المعلومات معبرًا عن اعتزازه وتقديره بالعمادة التي تقدم أعمالها بأيادي شباب سعودي من أصحاب الكفاءة والمهارات.

ودشن "الداود" عقب الافتتاح عددا من الخدمات الإلكترونية "مشاريع البرمجيات والبوابة الإلكترونية"، وعدد من الخدمات المختلفة بعمادة تقنية المعلومات التي تعد أحد الأذرع الرئيسية الهامة وتتولى المهام التطويرية لبوابة الجامعة الإلكترونية بما في ذلك مواقع الكليات والإدارات التابعة للجامعة، وبناء الخدمات الإلكترونية وتطويرها، عبر مجموعة من الكفاءات السعودية، بالإضافة إلى خدمة "الأسئلة الشائعة" التي تمكن المستفيدين من البحث عن إجابات الأسئلة الشائعة التي تخص الجامعة وكلياتها والعمادات التابعة لها بكل يسر وسهولة، وخدمة "بطاقة عمل" لعضو هيئة التدريس التي تحتوي على معلومات خاصة بعضو هيئة التدريس، مثل الاسم والمنصب والكلية، بالإضافة إلى بيانات التواصل كالبريد الإلكتروني والرقم الهاتفي، وخدمة "صدى الجامعة" وهي منصة موحدة لمتابعة الأخبار والأحداث وحسابات التواصل الاجتماعي "تويتر" لكافة جهات الجامعة من الرابط التالي: https://qu.edu.sa/sada

كما دشن معالي مدير الجامعة خدمة الاتصال الشبكي والتي تربط جميع كليات وعمادات والإدارات ليتم الاتصال عبر الفيديو من خلال التليفون وأجهزة الكمبيوتر الجديدة فيما بينهم، حيث أجرى "الداود" اتصالًا مباشرًا بعميد كلية ضريه الدكتور عايض الحربي، والذي يبعد 250 كيلو متر عن مقر المدينة الجامعية، كما شاهد الداود كاميرا المراقبة المتواجدة في كلية الأسياح وسير العمل في تغطية الجامعة وفروعها بأحدث كاميرات المراقبة، وقد تم عرض مشروع مركز البيانات الاحتياطي بشكل متكامل والذي يعد الأول على مستوى الجامعات بالمملكة من حيث التوافرية ووجود البديل في حالة الإنقطاع الجزئي والإنقطاع الكامل للخدمات المقدمة لمنسوبي الجامعة، عن طريق تجهيز مركز بيانات احتياطي مستضاف في مكان جغرافي مختلف عن موقع مركز البيانات الرئيسي، وتجهيز نسخ مطابقة ومتزامنة من الخدمات المهمة المقدمة من قبل العمادة، والذي يهدف لاستمرارية تقديم الخدمات الإلكترونية.

واستمع مدير الجامعة لشرح من الدكتور عادل العريني عميد عمادة تقنية المعلومات عن محتويات المبنى الجديد والخدمات التي يقدمها، والمتمثلة في مشاريع قسم أمن المعلومات على أحدث المستويات.
كما استعرض "العريني" عددا من المشاريع والخدمات التي تقدمها العمادة ومن أبرزها قسم الاتصال الموحد ومشروع كاميرات المراقبة، حيث تم تركيب سبعة خوادم و138 وحدة تخزين بمساحة (828) ألف قيقا بايت، وتركيب 50 كاميرا خارجية متحركة، و300 كاميرا ثابتة خارجية، و300 كاميرا ثابتة داخلية، بالإضافة إلى تجهيز غرفة كاملة لعرض الكاميرات والتحكم، وتركيب 60 جهاز اتصال لاسلكي لربط الكاميرات بالمواقع الخارجية، وتركيب 120 مبدل شبكي، وعن الهاتف الشبكي تم تركيب 7 خوادم للنظام، و6500 هاتف شبكي مزود بشاشة، و200 هاتف شبكي مزود بشاشة عرض، و1500 هاتف شبكي مزود بشاشة ملونة وكاميرا اتصال.
يذكر أن العمادة قد أنهت هذا العام العمل على ما يقارب 1056 مهمة برمجية، ونفذت أكثر من 700 عملية تدريب ودعم فني للمستفيدين داخل الجامعة ضمن جهودها الحثيثة في تطوير الجانب التقني بالجامعة وتطويره بما يخدم منسوبي الجامعة والمستفيدين.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 532


خدمات المحتوى


تقييم
5.00/10 (1 صوت)